خدعوك فقالوا : الإخوان سرقوا الثورة .. سرقوها ازاي دول هما الثورة ذات نفسها !

السبت 30 سبتمبر 2017 - 05:56 صباحاً
صورة من أرشيف الثورة المجيدة

صورة من أرشيف الثورة المجيدة

خدعوك فقالوا : الإخوان سرقوا الثورة : سرقوها ازاي دول هما الثورة ذات نفسها 
 
تسمع على الاذاعات وتشاهد على الشاشات وتقرأ في الصحف والمجلات عبارة تتردد كثيرا على ألسنة السياسيين والاعلاميين وغيرهم ممن يرددون قال إيه أن :
 
الإخوان سرقوا الثورة ..!!
 
وركبوها وركبوا الموجة وما إلى ذلك من كلام فارغ لا علاقة له أبدا بالواقع ولا يمت للحقيقة بأي صلة 
 
واغلب الذين يقولون ذلك يعلمون تماما انهم هجاصون كذابون 
 
فأي ثورة سرقها الاخوان وهم من صنعوا الثورة وحولوا التظاهرات التي بدأت في 25 يناير واستنمرت حتى 27 يناير مجرد مظاهرات وكان نظام مبارك وعلى رأسه مبارك نفسه وقيادات الجيش والشرطة " في بطنهم بطيخة صيفي " بل أكدوا حينها أنها تظاهرات عادية وسرعان ما تنتهي وليس لها مطالب سوى تغيير وزير الداخلية واصلاحات بالجهاز الشرطي 
 
 
طيب حتى الآن من يوم 25 إلى 27 يناير كانت السلطة ليس لديها قلق فقد كان التهتاف حينها :
 
الشعب يريد إصلاح النظام 
 
يعني يا مبارك صلح النظام يا ريس واعمل تغييرات في كذا وكذ .. بس هذه أقصى طموحات التظاهرات ..!
 
وحينما طلعت شمس 28 يناير خرجت معها شمس الاخوان المسلمين ونزلت الجماعة بثقلها في الشارع في جميع محافظات الجمهورية ومدنها وقراها وصنعت زلزالا حقيقيا مخيفا أدخل الرعب في قلب نظام
 
مبارك الفاسد وحاشيته وتحول الهتاف فقط وبنزول جماعة الاخوان بكثافة رهيبة جعلت بقية الشعب المتمثل في المواطن العادي الذي ليس له أي انتماءات سياسية او حزبية أو لأي جماعة كانت يضع الخوف
 
جانبا ويشارك أيضا بقوة مع الاخوان الذين تقدموا الصفوف تماما وتحول الهتاف من الشعب يريد اسلاح النظام إلى : 
 
 
الشعب يريد إسقاط النظام .
 
بنزول الاخوان فقط تحولت التظاهرات إلى ثورة حقيقية وارتدت رداء الثورة الكاملة في جميع الميادين بفضل الاخوان وحدهم وقاد الاخوان الثورة طيلة الخمسة عشر يوما من 28 يناير حتى يوم اعلن مبارك
 
لرحيله وتخليه عن الحكم بعد رفض الاخوان أية مواءمات أو اتفاقات رغم انه عرض عليهم الكثير والكثير ليتركوا الميدان فرفضوا رفضا باتا واستمرت الثورة صاخبة حتى تحقق لها ما قامت من أجله
 
وأطاحت بنظام مبارك وكان ما حدث يشكل حلما قبل الثورة بعيد المنال 
 
 
فلا الاخوان ركبوا الثورة ولا ركبوا الموجة ولا أي هجص من هذا الهجص الذي يتداول اعلاميا لأن الاخوان هما الثورة ذات نفسها ولولاهم ما كانت ثورة ولا يحزنون !

تعليق الفيس بوك