عزة الحناوي بعد تحويلها لنيابة أمن الدولة : لا أخشى أحداً إلا الله والسيسي هو هتلر العصر .

الأربعاء 09 مارس 2016 - 11:11 مساءً
بعد أن تم تحويلها لنيابة أمن الدولة من قبل النائب العام الذي قام بتحوبل بلاغ محامي الراقصات والأنظمة الذي يدس أنفه فيما لا شأن له به بسرعة البرق إلى النيابة بينما يوجد بمكتبه آلاف البلاغات عن قضايا فساد بالمليارات ولا يحرك لها ساكنا .. قالت الاعلامية الشهيرة مذيعة ماسبيرو الذي قلما يخرج منه من يقول كلمة حق أنها لم تقل في برنامجها غير رأيها الشخصي وإذا كان البعض يرى ان ذلك الرأي الشخصي فيه قلبا لنظام الحكم فهو وشأنه ، وقالت انه حتى اليوم لم يأتها أي قرار رسمي بشأن استدعائها . وقالت الحناوي أن عصام الأمير يصفي معها حسابات شخصية فالحلقة مذاعة من يوم الأحد وجميع المسئولين قد شاهدوها بماسبيرو ولم يحدث شيء إلا بعدما انتشرت عبر المواقع ووسائل التواصل وقالت الحناوي عن سمير صبري مقدم البلاغ أن من فئة المنافقين الذين يتمسحون ببلاط الحكام . وقالت عزة الحناوي أن رأيها الشخصي في السيسي واضح ولا تزال مصرة عليه فهذا ما في ضميرها فقد قلت في البرنامج أن خطاب السيسي الأخير يشبه خطاب هتلر وأنه يشبه اعلان الديكتاتورية في البلاد والعالم كله علق على هذا الخطاب بالسلب وهذا رأيي وأنا متمسكة به فهو بالفعل لم ينجز أي شيء ولا توجد أي مؤشرات على أي تقدم ملموس وما أقوله الناس عايشة فيه فالكلام يصف الواقع لا أكثر ولا أقل وانا ليس عندي أي ذرة استعداد للنفاق ولا أخشى أحدا في حياتي غير الله سبحانه وتعالى . N حرية بوست

تعليق الفيس بوك