آخر الأخبار
عاجل .. قرار جمهوري بالموافقة علي قرض كويتي بقيمة 30 مليون دينار كويتي .. "أليس منكم رجل رشيد" !!! مصر تغرق في الديون .. لماذا فكر الصهاينة في عمل الجدار العازل والمستوطنات فكروا في جبال سيناء الأسمنتية برلماني ؛ "للأسف السيسي سايب الحكومة تلعب فى الشعب، وإحنا مبيقناش عارفين نودي وشنا فين من الناس". مواطن مصري :"ماهي اخطاء الاخوان حتى نحاسبهم. ؟!! فلماذا اسبانيا هي الأولي في إنتاج زيت الزيتون وليست سيناء ؟! حدثت مرة واحدة في تاريخ الأرض ولن تتكرر ثانية أبدا قال تعالى( فلما أتاها نودي من شاطئ الواد الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة) هناك تجلي رب الكون وكلم الله نبيه موسي عليه السلام مواطن مصري يكتب :"مجلس العلماء بالأزهر يقول ان الهجوم على الأزهر يهدف الى تدمير الامة. الان تقولون هذا الكلام وقد ساندتم الخروج عن الشرعية؟ نصار منع النقاب داخل الجامعة للتطرف ويرفض منع البنطلون المقطع لانه حرية شخصية . صاحب احدى محطات الوقود فى الولايات المتحدة الامريكية يكتب لوحة ( آسفون لا يوجد وقود ) وذلك أثناء أزمة البترول عام 1973م الجاجه وسيله المتبرعه بكل اموالها للسيسي:السيسي سقاني الشاي بيده ، ومغردون بالسم الهاري!!

عودة وقائع القهر بالانتحار حرقا أمام مجلس الوزراء ..بوعزيزي المصري يعود !!

الثلاثاء 23 أغسطس 2016 - 01:32 مساءً
نصر العشماوي القهر يولد اليأس والمزيد من الضغوط يولد الانفجار وتشريد العمال وفصلهم في هذا الوقت العصيب الذي يواجه فيه الذين يعملون مصاعب شتى فما بالك بمن يتم قهرهم بالفصل من أعمالهم وهم أصبحوا بمئات الآلاف وللأسف يتخذ البعض التعبير عن ذلك اليأس والغضب والانفجار بمحاول إزهاق روحه ، وقد تكررت تلك الأحداث قبيل انطلاقة الثورة الهادرة في تونس وحكاية بوعزيزي بائع الخضروات صاحب المؤهل العالي الذي انتزعت منه البلدية عربية الخضروات فأحرق نفسه منتحرا وقامت الثورة . وفي مصر تكررت تلك الأحداث قبيل ثورة يناير أيضا وفي ظهيرة اليوم حاول أحد العمال الذين تم فصلهم مع مئات غيره من الشركة العربية السويسرية "أسيك" الانتحار حرقا بإشعال النار في نفسه، أمام مجلس الوزراء، بشارع قصر العيني، وسط محاولات زملائه لتهدئته.
وكان عدد من عمال الشركة العربية السويسرية المفصولين قد نظموا وقفة احتجاجية اليوم الثلاثاء، أمام مجلس الوزراء؛ للمطالبة بعودتهم إلى العمل وأكد العمال أنهم تقدموا بعدد من الشكاوى إلى كل مسئول في مصر بلا فائدة بداية من السيسي مرورا برئيس الوزراء ووزارة القوى العاملة بكل الأشكال بالبريد المسجل والتلغرافات ولم يسأل فيهم أحد على الاطلاق .

تعليق الفيس بوك