خبير مصرفي يكشف عن مفاجأة تقلب الموازين في سعر الدولار بأمر الراجل الكبير في العسكر ..!!

الاثنين 28 نوفمبر 2016 - 07:02 مساءً
السيسي والدولار

السيسي والدولار

كتب : نصر العشماوي
من الغريب في مصر أن سعر الدولار لا يرتبط بأي نظريات اقتصادية ولا هو خاضع لتطورات السوق أو عوامل الاستثمار ففجأة خرج قرار بتعويم الجنيه وفجأة تحرر سعر الصرف ووصل الدولار بالبنوك لأسعار فلكية بل تم زيادته بقرار من سلطة العسكر من 8.88 إلى 13 جنيها بالأمر ثم صعد حتى وصل ل 18 جنيها إلا قليلا ، وهناك أقاويل تتردد من البنوك أن الدولار سيهبط إلى 11 جنيها .
 
وبطرحنا لتلك التساؤلات على الخبير المصرفي عادل عمارة أستاذ الاقتصاد السابق بجامعة القاهرة قال أن سعر الدولار في مصر وتحديده يرتبط بالسياسة أكثر منه اقتصادا وتخطيطا لإرادة ما في الصهعود والهبوط لتحقيق مكاسب لمن يقررون الصعود والهبوط فجأة ، والحقيقة أن تحرير سعر الصرف الذي تم لا يمت للأسواق بصلة سواء انتعش السوق أم لم ينتعش يحدث ما تقرره السلطة .
 
وقال عمارة أنه علم من أحد الخبراء المقربين من قيادات عسكرية أن أحد تلك القيادات أبلغه بأنهم يتحكمون في كل شيء وإذا أرادوا أن يخفضوا الدولار في أي وقت فيكفي أن يرفعوا السماعة على البنك المركزي ويقولون له سعر الدولار المطلوب في الغد .
 
وأضاف عمارة أن العسكر سيقومون بتخفيض سعر الدولار بالفعل في يناير وسيصل ل 12  أو 11 جنيها على أن تتوقف البنوك على بيع الدولار نهائيا وذلك لتصدير الوهم بأن الاقتصاد في طريقه للاصلاح وهي مجرد خدعة لا أكثر فقد تم ربط الدولار بالسياسة ولا علاقة له بالأسواق ولا بالاقتصاد بالمرة ..!!!

تعليق الفيس بوك