آخر الأخبار
مفاجأة .. وثائق امريكية تؤكد سعي ترامب لخفض المعونات لمصر بنحو 50% .. بالفيديو سيدة من شمال سيناء تحرج قائد الانقلاب " ليه مصممين تظهورنا فى الاعلام اننا ارهابيين بالرغم اننا محرومين من ابسط حقوقنا ومش هنحارب الارهاب الا بالتنمية مش بالرصاص " بالفيديو الاعلامى محمد الغيطى : الحكومة بتحارب الشباب وبتهدم لهم المشاريع ارحمونا بقى مجلس الشيوخ الامريكي يدين جرائم الانقلاب في مناقشاته امس بالفيديو صدمة مووسى لتطاول فتاة عليه امام السيسى قائد الانقلاب : "واللهى ماقولت حاجة وعمرى ماطلبت كده " شاب لـ"السيسي" خلال مؤتمرالشباب : قول لرئيس الحكومة يراقب الأسواق.. فيرد مستلطفا :" قل له إنت" .. كائن لزج .. زعيم الانقلاب يرشح نفسه للرئاسة 2018 قائلا : "ربنا أتاح لكم الاختيار ! قسماً بالله العظيم 3 مرات لو المصريين مش عايزيني ما هقعد فيها ثانية !" الرئيس أردوغان يقلب الطاوله على أوروبا...الإتحاد الأوروبى سينحل وسنغير موقفنا بشأن الإنضمام له بالفيديو : عمرو أديب يكشف نية السيسى ترشحه للإنتخابات القادمه مصر تنتهي ..إستثمارات زراعية خليجية بالسودان ستقضي علي ماتبقي من حصة مصر من نهر النيل بعد سد النهضة..

خبير دولة السيسي : 2017 هو عام الافلاس الرسمي وانهيار البنوك وغلاء لا يتصوره عقل

الأحد 18 ديسمبر 2016 - 09:24 مساءً
سيسي 2017

سيسي 2017

كتب : ناصر العشماوي
في تدوينة تكشف ملامح مستقبل مصر السيسي في العام القادم 2017  توقع الخبير الاقتصادي  المعروف “هاني توفيق”، رئيس الجمعية المصرية للاستثمار المباشر سابقًا، بأن يحمل عام 2017 عدداً من الملامح الاقتصادية الصادمة، والتي يرى أنها ناتجة عن التأخر في إجراءات الإصلاح الاقتصادي، وأنه سيأخذ بعض الوقت حتى تبدأ الآثار الإيجابية له في الظهور.
 
وأكد “توفيق”، خلال تدوينة على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بأن من هذه الملامح، تتمثل:
 
حدوث حالات تعثر وإفلاس لبعض الشركات بسبب المديونية الدولارية التي تضاعفت قيمتها بالجنيه المصري نتيجة التعويم، وخاصةً الشركات التي لا تمتلك موارد من العملة الصعبة.
معظم البنوك ستنخفض ربحيتها وحدوث تدهور في مراكزها المالية، نتيجة ديون دولارية واعتمادات مفتوحة ومكشوفة قبل التعويم، وهو ما يعني ديونًا كثيرة متعثرة أو مشكوك في تحصيلها بسبب حالات التعثر والإفلاس المتوقعة، فضلاً عن ارتفاع تكلفة الأموال نتيجة رفع سعر الفائدة 3% دفعة واحدة.
حدوث حالات تعثر لبعض الشركات العقارية خاصةً الصغيرة منها بالذات، والتي كانت قد باعت قبل التعويم وحدات سكنية على 7 سنوات أقساط دون إجراء تحوطي بشأن ارتفاع تكلفة مواد البناء والمرافق خلال فترة الإنشاء.
حدوث مخاطر لمشتريي الوحدات العقارية بالتقسيط من حيث عدم استلام وحداتهم نتيجة التعثر المتوقع لبعض الشركات العقارية، كما توقع أيضًا حدوث ارتفاع لأسعار العقارات الحالية نتيجة ارتفاع تكلفة إنشاء مباني جديدة.
عدم توفر العديد من السلع المستوردة وقطع غيار السيارات والأجهزة والمعدات بسبب انعدام المخزون الكافي منها.
عدم قدرة المنتج المحلي على الحلول محل المستورد، لعدم توفر المعدات الإنتاجية الحديثة والعمالة المدربة على المدى القصير.
وأشار “توفيق”، بأنه يتوقع رفع أسعار تذاكر كافة وسائل الانتقال مثل المترو والقطار والنقل العام والخاص بما لا يقل عن 50%، ليس فقط لارتفاع سعر الوقود وإنما أيضاً قطع غيار المركبات بمختلف أنواعها.
 

تعليق الفيس بوك